الإثنين 10 صفر 1442 هـ || الموافق 28 شتنبر 2020 م


قائمة الأقسام   ||    حقيقة مدعي المهدية ناصر اليماني    ||    عدد المشاهدات: 1416

ناصر محمد اليماني سيف مسلول على شريعة الرسول

الحلقة (2)

بعض من لهم صلة بالعقيد ناصر محمد اليماني، ممن ينكرون عليه يجزمون : أنه ملبوس بمس شيطاني، وأنه لا يقبل الرقية الشرعية، وأن مشكلته ليست مجرد أنه ادعى المهدية فحسب، بل صار ينكر أحكام الشريعة المعلومة من الدين بالضرورة، وقالوا : ناصر لا صلة له بالالتزام الشرعي، ولا يأخذ أحكام الشريعة من الكتاب والسنة، بل يأتيه وحي من عفاريت شيطانية، يكتب بموجب ما يوحون له البيانات والمنشورات التي ينشرها على الفيسبوك والتي تهدم عرى الاسلام عروة عروة.

وقد وقفت على بعض هذه البيانات والمنشورات التي لا تخلو من أخطاء إملائية كثيرة، وأخطاء نحوية، مع ركاكة في الأسلوب بما يؤكد عاميته، ناهيكم عما فيها من الدجل وادعاء علم الغيب والكذب على رسول الله، واختراع الأحكام التعبدية، وتفسير القرآن على هواه بما لا يتوافق مع الشرع ولا مع أصول التفسير، ونحو ذلك من الطوام التي بعضها كفر.

لقد صار العقيد ناصر محمد اليماني يأخذ على من اتبعه من العوام البيعة، ويقول : إن علي عبد الله صالح لن يُقتل في هذه الحرب، وإنه قريباً سيسلمه حكم اليمن ويبايعه وبمجرد بيعة علي عبد الله صالح له سيخضع له الشعب اليمني والعالم كله، وسيأتي جميع من في العالم ليبايعه وهم صاغرون زرافاتٍ ووحدانا، بما في ذلك أمريكا ودول أوربا وروسيا والهند وغيرها مع رؤسائها، بل قال أحد أتباعه إن ناصر اليماني ذهب والتقى بالساحر : " محمد العوبلي" وقال له : أنت المهدي المنتظر، وبايع ناصر اليماني.

وطالما اليماني سافر إلى الساحر العوبلي وأخذ عليه البيعة، فإن هذا دليل على علاقته بالسحر والشياطين، فمهديته وشريعته مأخوذة من الكهنة والسحرة والشياطين الذين يبدلون شرائع الله، بدليل أنه يدعي علم الغيب في كثير من الأمور، وبدليل رده أحكام الكتاب والسنة مما أجمع عليه السلف وعلماء الأمة قاطبة إجماعاً قطعياً، ومن ذلك : نفي عذاب القبر، ونفي الشفاعة عن الرسول عليه الصلاة والسلام وإثباتها لنفسه ، ونفي رؤية الله في الآخرة، والتقول على الله فإنه قال : إن قول الله تعالى " فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ" خطاب له، وليس لرسول الله عليه الصلاة والسلام، بل ادعى أنه أعلم من رسول الله وأعلم من جبريل، كما أنكر حكم الرجم، وقال : ليس في القرآن نسخ، وكل هذه كفر بإجماع المسلمين، وسيأتي غيرها كثير من المنصوص عليها في الشرع مما ينكره ويكفر به العقيد ناصر محمد اليماني، مع مزيد إيضاح من بياناته ومنشوراته.

ومن عجائبه أنه يكتب منشورات إلى بعض الجهلة من العوام ممن اتبعه ويقول لهم فضيلة الشيخ، ويزعم أن بعض علماء السعودية وغيرها بايعوه، وقد تكرر منه مثل ذلك، ليوهم اتباعه أن هناك مشايخ علم اتبعوه وبايعوه، فانتبهوا لمكائده، فإن بيعته ضلال، ولا تحل بيعته ولا السمع والطاعة لرجل يدعي علم الغيب، ويأتي السحرة، ويأخذ منهم البيعة، وقد ثبت في مسند الإمام أحمد أن النبي عليه الصلاة والسلام قال : " من أتى كاهنًا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد".

وقد قال بعضهم : قلنا لناصر لو أنت المهدي لكان العلماء وطلبة العلم أول من يبايعك، فطعن في العلماء وطلاب العلم، وقال انهم لا يفقهون، ثم أصدر مجموعة بيانات يطالب العلماء ببيعته، ثم قالوا شعرنا أنه ملبوس بعفاريت وهم من يملي عليه ويزين له الباطل، لدرجة أنه لا يقبل الأحاديث ويستدل بالقرآن ويفسره بتفسير من هواه، وحتى أحكام الفقه يفتي بفقه غريب لا يتوافق مع أدلة الكتاب والسنة، بل لا يستدل بالسنة فيما يفتي به إلا نادراً وبجهل وهوى، وغالباً ما يخترع بعض الأحاديث في المسألة وينسب ما اخترعه من الكذب إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام، بل يطعن في أحاديث الرسول المتواترة والصحيحة، ويقول إنها جاءت من طريق بعض المنافقين رغم أن من رووا السنة هم من روى القرآن بقراءاته العشر، ولذا فطعنه يشمل الطعن في القرآن والسنة معاً.

وللكلام بقية نستأنفه في حلقة قادمة بإذن الله، وفق الله الجميع لطاعته، وألهمهم رشدهم.




اقرأ أيضا



فايس واتساب تويتر تلغرام